آخر الأخبار
تأهب إماراتي وقرارات سعودية للانقلاب على الشرعية .. الانتقالي يصعد عسكرياً في أبين وطارق صالح يقود حراكاً دبلوماسياً في موسكو  .. والساعات القادمة حاسمه ..!!

تأهب إماراتي وقرارات سعودية للانقلاب على الشرعية .. الانتقالي يصعد عسكرياً في أبين وطارق صالح يقود حراكاً دبلوماسياً في موسكو .. والساعات القادمة حاسمه ..!!

 

الشاهد برس | خاص. 
كشف مصدر أمني مسؤول في حكومة هادي عن تأهب إماراتي وقرارات سعودية لدق أخر مسمار في نعش الشرعية وانهاء دورها في المحافظات الجنوبية.

 

وقال المصدر ، إن "المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً يسعى لتفجير الوضع عسكرياً في محافظة أبين"، متهما المجلس بتدبير الانفجار الذي حدث أمس الجمعة في مدينة زنجبار جنوبي البلاد.
 
 
وأوضح المصدر الذي  فضل عدم الكشف عن هويته، أن "مدينة زنجبار مركز محافظة أبين تشهد انتشاراً مسلحاً لقوات الانتقالي في مسعى منها لنفير جديد ضد قوات هادي ".
 
 
وأضاف، أن "قوات الانتقالي دفعت بحشد عسكري كبير وعززت مواقعها بالسلاح، إلى جانب استحداثها مواقع جديدة في جبل (سيوَد) ووادي (حسان)، ونقلت سلاح إلى وادي أحور عبر البحر بغرض الالتفاف على قوات هادي وكذا قامت بنقل أسلحة إلى مديرية المحفد".
 
وذكر أن "تلك القوات تقوم بتحركات استفزازية بالقرب من مواقع قوات هادي ، وهو ما قال إنه" يُفسر نيتها في تفجير الوضع بالمحافظة" وأتهم المصدر الأمني خلال حديثه، المجلس الانتقالي بالوقوف وراء التفجيرات وعمليات الاغتيالات التي حدثت في مدنية زنجبار "في تعمدٍ منه لإرباك المشهد وإخافة المواطنين".
 
 
يأتي ذلك بالتزامن مع تسريبات تحدثت عن تحركات سعودية للانقلاب على شرعية هادي وتوجيه دعمها الكامل للإنتقالي في السيطرة على المحافظات الجنوبية .
 
 
التسريبات كشفت عن إجتماع سري عقد في العاصمة السعودية الرياض بين قيادات سعودية وإماراتية خطط لإنهاء وجود الشرعية والإعتراف بالإنتقالي وقوات طارق صالح كسلطة أمر واقع.

 

وأوضحت التسريبات أن المبررات التي اعتمدت عليها الرياض في ميولها للإنتقالي ودعمها لطارق صالح  إلى عجز وضعف الشرعية وفشلها في إدارة المرحلة بالطريقة الصحيحة وعلى الشكل المطلوب .


في الغضون قال المصدر إن حكومة هادي لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه انقلاب الرياض ، ومخططات ابوظبي مؤكدا أن القوات الحكومية لن تفرط بالمحافظات التي تحت سيطرتها في الجنوب لصالح الانتقالي مهما كلف الثمن .


ولفت المصدر ذاته إلى إن قيادة وزارة الدفاع في حكومة هادي أصدرت توجيهات عاجلة لقواتها المتواجدة في شقرة برفع الجاهزية القتالية وأخذ الحيطة والحذر من هجمات محتملة من قبل قوات الانتقالي المدعومة إماراتيا.


انفوجرافيك
كاريكاتير
الشاهد برس
صحيفة الكترونية اخبارية تلتزم الحياد والدقة والموضوعية تأسس من حاجة المجتمع لوسيلة اعلامية محايدة توفر مساحة لكل الاراء والافكار. تهتم صحيفة الشاهد بالشؤون السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية عبر طاقم صحفي محترف للمهنة وشبكة مراسلين في معظم انحاء اليمن، لتقديم الأحداث الى المتلقي في قوالب صحفية مختلفة ( الخبر، التقرير، الحوار، التحقيق، القصة، الصورة، الفيديو، الصوت)
جميع الحقوق محفوظة للشاهد برس
Developed by Skyme